كونتي: أكدت لحفتر أنه لا يمكننا العمل مع خيار عسكري.. العنف لا يولد إلا العنف

لقاء سابق بين حفتر وكونتي في روما. (الإنترنت)

أكد رئيس الحكومة الإيطالية جوزيبي كونتي أنه «يعمل من أجل وقف إطلاق النار» في ليبيا، عشية اجتماعه في روما مع القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر.

وقال كونتي، أمام منتدى مدينة أريتسو (إقليم توسكانا) عن السلام والحد من النزاعات المسلحة: «بالأمس استقبلت الجنرال حفتر في قصر كيجي (مقر رئاسة الوزراء)، وأكدت له أيضًا أنه لا يمكننا العمل مع خيار عسكري، فالعنف لا يولد إلا العنف»، بحسب وكالة «آكي» الإيطالية.

وكانت الحكومة الإيطالية أصدرت مذكرة عقب لقاء كونتي وحفتر، أمس، أكدت أنه «يندرج في إطار الاجتماعات العديدة (لرئيس الحكومة) مع ممثلي الأطراف الليبية، الشركاء الرئيسيين والأمم المتحدة، لمواجهة التدهور الميداني المقلق». 

وأشارت المذكرة إلى أن «الرئيس كونتي أكد مجدداً ضرورة التوصل إلى وقف لإطلاق النار في أقرب وقت ممكن، لتجنب وقوع أزمة إنسانية في البلاد».

قرقاش: حفتر لم يتشاور مع الإمارات قبل تحركه نحو العاصمة طرابلس

وأكدت إيطاليا وفرنسا مطلع الأسبوع الجاري، في بيان مشترك، «أهمية الوقف الفوري لإطلاق النار» في ليبيا، ودعتا إلى «استئناف الحوار ضمن العملية التي تجري في إطار قيادة الأمم المتحدة، بهدف السماح للمواطنين الليبيين بتقرير مستقبلهم من خلال انتخابات ديمقراطية».

ونوه البيان المشترك، بـ«أن تحسين وضع السكان المدنيين يمثل أولوية ويتطلب هدنة إنسانية ويجب أن تستند العملية السياسية إلى المبادئ والقواعد المتفق عليها في مؤتمري باريس وباليرمو وفي أبو ظبي، ونفترض أن جميع الأطراف تنأى بنفسها، بشكل لا لبس فيه، عن الجماعات الإرهابية».