«شؤون النازحين» تعتمد آلية تقديم طلب احتياجات المتضررين من حرب طرابلس

اجتماع اللجنة الوزارية المعنية بشؤون النازحين، 5 مايو 2019

اعتمدت اللجنة الوزارية المعنية بشؤون النازحين، اليوم الأحد، آلية لتقديم طلب الاحتياجات الأساسية للنازحين، والتنسيق عن طريق رئيس لجنة الأزمة بالبلديات كجهة وحيدة معتمدة، كما اعتمدت اللجنة منظومة قواعد البيانات للنازحين، لدى مركز المعلومات والتوثيق بديوان رئاسة الوزراء، وربطها بالبلديات وفروع الشؤون الاجتماعية، وتحديثها بما يتناسب مع احتياجات القطاعات المعنية.

جاء ذلك خلال لقاء اللجنة اليوم الأحد، بديوان مجلس الوزراء، برئاسة وزير الدولة لشؤون النازحين والمهجرين يوسف جلاله، وبحضور وزيري الحكم المحلي والشؤون الاجتماعية، لمناقشة الظروف الراهنة التي يمر بها النازحون من مناطق الاشتباك بالعاصمة طرابلس، وفق بيان لمجلس الوزراء اليوم.

وأكدت اللجنة ضرورة الإسراع في صرف مخصصات المالية للبلديات المستضيفة للنازحين، لافتة إلي أن لجان الأزمة بالبلديات تضم مندوبين عن القطاعات الخدمية لتسهيل وصول الخدمات للمواطنين.
وبحسب البيان، ستعقد اللجنة الوزارية اجتماعا جديدا مع رؤساء لجان الأزمة بالبلديات في أقرب وقت ممكن، لتوضيح آليات العمل المناسبة والتخفيف من حدة الأزمة الإنسانية.

فيما أشادت اللجنة بجهود فريق عمل الطوارئ الذي تشرف عليه وزارة الدولة لشؤون النازحين والمهجرين، في تقديم الاحتياجات الأساسية للنازحين في مختلف البلديات المتضررة والمستضيفة.