«الحكم المحلي»: خطة للحد من ظاهرة تكدس القمامة في مناطق اشتباكات طرابلس

وكيل وزارة الحكم عبدالباري شنبارو يجتمع مع مدير عام شركة الخدمات بطرابلس بشير العكوني

أعلنت وزارة الحكم المحلي التابعة لحكومة الوفاق الوطني، الخميس، وضع خطة لمواجهة الحالات الطارئة وضمان عدم تفاقم ظاهرة تكدس القمامة في مناطق الاشتباكات في العاصمة طرابلس بالتزامن مع حلول شهر رمضان، بحسب بيان نشرته الصفحة الرسمية للوزارة اليوم عبر «فيسبوك».

وعقد وكيل وزارة الحكم، عبدالباري شنبارو، اجتماعًا طارئًا مع مدير عام شركة الخدمات بطرابلس بشير العكوني، ورؤساء فروع الشركة، لمناقشة احتياجاتها الرئيسية خلال شهر رمضان.

وبحسب بيان نشرته الوزارة على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، ناقش الاجتماع «التحديات التي تواجه عمل شركة الخدمات في ظل الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد».

اقرأ أيضًا.. «اقتصاد الوفاق»: السلع الأساسية تكفي لأكثر من 3 أشهر إضافية

وأضاف البيان أنه «جرى الاتفاق على وضع خطة عمل بالتعاون مع فروع جهاز الحرس البلدي لمجابهة الحالات الطارئة بالمناطق التي شهدت اشتباكات مسلحة؛ لضمان عدم تفاقم ظاهرة تكدس القمامة وانتشار الأوبئة مع قرب حلول شهر رمضان».

وبدأت المواجهات العنيفة التي تشهدها الضواحي الجنوبية لطرابلس بين قوات تابعة لحكومة الوفاق وأخرى تابعة للقيادة العامة منذ شهر، مخلفة 376 قتيلاً على الأقل و1822 مصابًا، حسب منظمة الصحة العالمية.  فيما تقدر المنظمة الدولية للهجرة أعداد النازحين بنحو 38 ألفًا و900، مشيرة إلى أن أكثر المدنيين يفرون من منازلهم.

المزيد من بوابة الوسط