السراج يبحث مع أعيان المنطقة الغربية التطورات الميدانية

رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج يلتقي شيوخ وأعيان المنطقة الغربية

التقى رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، اليوم الخميس، وفدًا من شيوخ وأعيان المنطقة الغربية تضم «الساحل والجبل، وطرابلس الكبرى، والوسطى».

وأشار بيان نشرته حكومة الوفاق الوطني على «فيسبوك» إلى أنّ الاجتماع تطرق إلى مستجدات الوضع العام وتداعيات الهجوم على العاصمة طرابلس ومدن أخرى، إضافة إلى الإجراءات المتخذة لضمان تغطية احتياجات البلديات بصفة عامة في هذا الظرف الاستثنائي، والمتطلبات العاجلة للبلديات الواقعة في نطاق ومناطق المعارك.

السراج يبحث مع ممثلين عن المنطقة الغربية التطورات الأمنيّة

في المقابل أشاد السراج، وفق البيان، بـ«الدور الفعّال الذي تقوم به المكونات الاجتماعية»، مطمئنًا أعضاء الوفد على «القوات المسلحة والقوات المساندة والأجهزة الأمنية، الذين يدافعون عن العاصمة».

من جانبهم دان أعضاء الوفد الاعتداء على العاصمة، معلنين دعمهم –كمكون اجتماعي- رئيس المجلس الرئاسي والقوات المسلحة والقوات المساندة، أمام أية محاولة لاختراق الجبهة الداخلية.

وتدخل التوترات الأمنية في الضواحي الجنوبية للعاصمة طرابلس أسبوعها الرابع منذ أعلن المشير خليفة حفتر في 4 أبريل شنّ هجوم على العاصمة والمنطقة الغربية التي تتمركز فيها حكومة الوفاق الوطني برئاسة فائز السراج.

رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج يلتقي شيوخ وأعيان المنطقة الغربية
رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج يلتقي شيوخ وأعيان المنطقة الغربية
رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج يلتقي شيوخ وأعيان المنطقة الغربية
رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج يلتقي شيوخ وأعيان المنطقة الغربية