نقص الكادر التمريضي بمستشفى الجلاء للنساء بنسبة 25% بسبب اشتباكات طرابلس

مقر مستشفي الجلاء للنساء والتوليد في طرابلس (أرشيفية الانترنت)

أدت الاشتباكات المسلحة جنوب طرابلس، لنقص الكادر التمريضي بمستشفى الجلاء للنساء والتوليد بنحو 25%، خاصة في فترات المساء والليل، بحسب منال الفقي مساعد المدير العام للشؤون الطبية بالمستشفى، التي أوضحت أن معظم العاملات ضمن الكادر التمريضي، يسكنَّ ما بين الخلة وعين زارة وقصر بن غشير وأغلبهن أصبحن ضمن الأسر النازحة.

ويغطي مستشفى الجلاء حالات النساء والتوليد للمنطقة الغربية بالكامل، من مصراتة حتى راس جدير ومناطق الجبل، بجانب مركز طرابلس الطبي الذي يعمل كصيانة لقسم النساء والولادة، وكذلك مستشفى الخضراء الذي لا يقبل إلا بعض الحالات فقط، وفقًا لمنال الفقي. ولفتت إلي أن إدارة المستشفي تناقش مع وزارة الصحة إمكانية صرف حوافز مالية للعاملات ليلًا، موضحة أن عدد الممرضات يصل حاليًا بالمشفي إلي 150ممرضة و99 مسعفة 99% منهن ليبيات، فيما يضم المستشفي 150 سريرًا.

وأشارت إلى أن المستشفى ينفذ حاليًا 80 حالة ولادة يومياً، مع توقعات بزيادة هذا العدد، بسبب توافد أعداد كبيرة من النازحين، مضيفة أن وزارة الصحة وفرت المستلزمات الطبية والأدوية والتخدير الكافية حاليا، كما تم توفير بعض الحاضنات.

وتتواصل الاشتباكات في الضواحي الجنوبية للعاصمة الليبية طرابلس، بين قوات تابعة لحكومة الوفاق وأخرى تابعة للقيادة العامة والتي دخلت أسبوعها الرابع، مخلفة 376 قتيلا وأصيب 1822 آخرون، بحسب بيان منظمة الصحة العالمية في ليبيا اليوم الأربعاء، فيما تقدر المنظمة الدولية للهجرة أعداد النازحين بنحو 38.900 ألف مواطن.

اقرأ أيضاً: الصحة العالمية: 376 قتيلًا و1822 مصابًا جراء اشتباكات طرابلس