الكرملين: محادثات بين رئيسي روسيا والصين بشأن ليبيا

فلاديمير بوتين وشي جين بينغ (رويترز)

قال الناطق باسم الكرملين ديمتري بيسكوف، اليوم السبت، إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أجرى محادثات واسعة مع نظيره الصيني شي جين بينغ، يوم الجمعة، وتبادلا الآراء بخصوص ليبيا.

وجاءت تصريحات بيسكوف، على هامش قمة بشأن مبادرة الحزام والطريق تستضيفها الصين، حيث أوضح أن المحادثات الثنائية بين بوتين وشي جين بينغ تناولت أيضًا سورية وفنزويلا إلى جانب الملف الليبي.

اقرأ أيضًا: باحثان روسيان: لهذه الأسباب تراهن موسكو على حفتر

وأعلنت الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، في مؤتمر صحفي الخميس، أن بلادها مستعدة للمساهمة في التوصل إلى تسوية سلمية في ليبيا، باستخدام الوسائل السياسية والدبلوماسية.

وقالت زاخاروفا، وفقًا لوكالة «سبوتنيك» الروسية، إن موقف بلادها «لم يتغير. نحن نأمل بالتوصل إلى تسوية سلمية في ليبيا، باستخدام الأساليب السياسية والدبلوماسية، بعيدًا عن العنف، وقد عبرنا مرارًا وبالتفصيل عن النهج الذي نتبعه في هذه المسألة».

وأوردت وكالة «أسوشيتدبرس» الأميركية، إن دبلوماسيًّا روسيًّا بارزًا دعا الجيش الوطني الأربعاء «إلى وقف إطلاق النار ووقف تقدمه نحو العاصمة الليبية طرابلس»، مشيرة إلى أن «مسؤولًا كبيرًا» من القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية «كان يزور موسكو اليوم».

اقرأ أيضًا: روسيا تطلب من الجيش الوطني الليبي وقف إطلاق النار والعودة للحوار

وتدخل الضواحي الجنوبية للعاصمة طرابلس أسبوعها الرابع لمعارك «حرب العاصمة»، التي انطلقت في الرابع من شهر أبريل الجاري، بمواجهات عنيفة بين قوات تابعة لحكومة الوفاق الوطني وأخرى تابعة للقيادة العامة، بعدما أعلن المشير خليفة حفتر إطلاق عملية عسكرية للسيطرة على المدينة.

المزيد من بوابة الوسط