مركز الطب الميداني يُجلي 12 عائلة عالقة من خلة الفرجان

جانب من عمليات الإخلاء بخلة الفرجان والمساعدات الإنسانية (الإنترنت)

أعلن فريق الإجلاء التابع لمركز الطب الميداني والدعم، اليوم الخميس، عن توفير ممر آمن لخروج 12 عائلة من منطقة خلة الفرجان، وسودانيين اثنين كانوا عالقين بمناطق الاشتباكات جنوب العاصمة طرابلس منذ مطلع أبريل الجاري.

وقال مسؤول مكتب الإعلام بغرفة الطوارئ بالمركز مالك مرسيط، لـ«بوابة الوسط»، إنهم تلقوا البلاغات من العائلات التي طلبت الخروج من المنطقة، حيث وفر فريق الإجلاء ممرًا آمنًا وأخرجهم، مؤكدًا أن الغرفة تتلقى البلاغات على مدار اليوم وتتعامل معها.

الهلال الأحمر: إخلاء 34 عائلة نازحة من الخلة ووادي الربيع

وأوضح مرسيط أن مركز الطب الميداني والدعم يواصل تقديم المساعدات الإنسانية للعائلات العالقة بمناطق الاشتباكات جنوبي العاصمة، لتخفيف معاناتهم، خصوصًا بعد إغلاق المحال التجارية والمصحات والمستوصفات الطبية، جرّاء وقوعها في مناطق اشتباكات، مشيرًا إلى أن المساعدات شملت مواد تموينية أساسية وخبزًا ومياهًا وحليبًا وحفاظات للأطفال، كما جرى توفير أدوية لأصحاب الأمراض المزمنة.

وأكد أن أحد الأطباء التابعين لمركز الطب الميداني والدعم الدكتور محمد الخيتوني، تعرض للإصابة الأيام الماضية جرّاء سقوط قذيفة عشوائية قرب موقع المستشفى الميداني، وأجرى جراحة مساء الأمس الأربعاء وتكللت بالنجاح.

المزيد من بوابة الوسط