المجلس الاجتماعي لقبائل سرت يدعو إلى تجنيب المدينة الصراعات المسلحة

شباب من سكان حي الكامبو بسرت يتناولون وجبة إفطار رمضان بجانب بيوتهم المدمرة في مايو 2017. (أرشيفية: بوابة الوسط)

دعا رئيس المجلس الاجتماعي لقبائل سرت، الشيخ مفتاح مرزوق، الأطراف الليبية لتجنيب المدينة الحرب والصراعات المسلحة حقنًا لدماء الليبيين.

وقال مرزوق في تصريحات إلى «بوابة الوسط» إن مدينة سرت عانت ويلات الحروب بين العامي 2011 و2016، وتعرض أهلها للتهجير ودمرت منازلهم بعدما تعرضت للنهب، بالإضافة إلى المقار الحكومية التى دمرت مبانيها.

وقال إن الخدمات الإنسانية بالمدينة «معدومة»، مضيفًا أن المدينة تعاني منذ ثمانية أشهر، حيث لا توجد سيولة نقدية ولا دواء أو مستلزمات طبية بالمراكز الصحية.

وأضاف أن حكومة الوفاق لم تعوض الأهالي عن مساكنهم المدمرة منذ تحرير المدينة العام 2016، مشيرًا إلى أن «المدينة تعيش حاليًا على تبرعات ودعم المنظمات الدولية للمدينة التي قامت بصيانة المدارس التعليمية والمرافق الصحية وتوفير المستلزمات والمعدات الطبية والدواء».

وتشهد الضواحي الجنوبية لطرابلس منذ 4 أبريل الجاري مواجهات عنيفة بين قوات تابعة لحكومة الوفاق وأخرى تابعة للقيادة العامة، بعدما أعلن المشير خليفة حفتر إطلاق عملية عسكرية للسيطرة على المدينة.

 

المزيد من بوابة الوسط