الخارجية الأميركية: بومبيو وجيريمي أكدا على مواصلة الجهود لتجميد الوضع الحالي على الأرض والعودة إلى العملية السياسية في ليبيا

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أن وزير الخارجية مايك بومبيو، ونظيره البريطاني جيريمي هنت، أكدا على «التزامهما بمواصلة الجهود الدبلوماسية لتحقيق تجميد الوضع الحالي على الارض والعودة إلى العملية السياسية».

وقالت الوزارة في بيان نشرته على موقعها الرسمي ليل الجمعة «تحدث وزير الخارجية مايك بومبيو مع وزير الخارجية البريطاني جيريمي هنت أمس في اتصال هاتفي لمناقشة الأولويات العالمية الرئيسية، بما في ذلك حل النزاعات في ليبيا واليمن وضمان أمن البنية التحتية الحيوية، بما في ذلك G5».

وأضافت: «فيما يتعلق بليبيا، أكد وزير الخارجية ووزير الخارجية التزامهما بمواصلة الجهود الدبلوماسية لتحقيق تجميد الوضع الحالي على الأرض والعودة إلى العملية السياسية».

أما «فيما يتعلق باليمن، كرر الجانبان دعمهما لمبعوث الأمم المتحدة الخاص مارتن غريفيث واتفقا على أن جميع الأطراف يجب أن تفي بالالتزامات التي تم التعهد بها في السويد للسماح للعملية السياسية بالمضي قدماً».

البيت الأبيض: ترامب تحدث هاتفيًا مع حفتر.. وتناولا «رؤية مشتركة»

كما أكد «الاثنان من جديد التزامهما بتعزيز العلاقات الخاصة والتعاون بين الولايات المتحدة والمملكة المتحدة في مواجهة التحديات العالمية الكبرى».

المزيد من بوابة الوسط