لجنة الأزمة تبدأ بحصر العائلات النازحة من طرابلس إلى بني وليد

بدأت لجنة الازمة بالمجلس البلدي بني وليد بحصر العائلات النازحة من مناطق الاشتباكات في طرابلس من «أجل تقديم كافة الخدمات لها».

وقال مدير المكتب الاعلامي والعلاقات العامة بالمجلس البلدي بني وليد ، عبدالمنعم الساعدي «هذه الخطوة تأتي ضمن مايقوم به المجلس البلدي من تسهيل كافة الصعاب أمام الإخوة ضيوف المدينة القادمين من طرابلس».

ولفت عبدالمنعم الساعدي إلى أن العائلات النازحة إلى مدينة بني وليد «وصل عددها إلى 25 عائلة نازحة من كافة المناطق الواقعه بها الاشتباكات».

وأشار الساعدي إلى أن «عميد بلدية بني وليد، سالم اعليوان، اقترح خطتان الخطة الاولى أ وهي استقبال النازحين من طرابلس وتوزيع السلات الغذائية والعلاج وتوفير لهم مسكن».

بلدية الماية تخصص أرقام هواتف لمساعدة النازحين من طرابلس

أما الخطة الثانية ب وهي ستطبق في «حالة نزوح الكامل من مدينة طرابلس إلي بني وليد يتم تخصيص لهم المدارس الموجودة داخل نطاق المدينة وتشكيل لجنة تنبثق من لجنة الطوارئ تعمل على مدار 24 ساعة».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط