السراج وسلامة يبحثان المشاورات الجارية في مجلس الأمن بشأن ليبيا

رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج يلتقي المبعوث الأممي غسان سلامة اليوم 18 أبريل 2019 (حكومة الوفاق)

اجتمع رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، اليوم الخميس، بمقر المجلس بالعاصمة طرابلس، مع رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا غسان سلامة.

وتناول الاجتماع، وفق بيان نشرته حكومة الوفاق الوطني على «فيسبوك»، مستجدات الأوضاع حول العاصمة وجهود الأمم المتحدة لوقف الحرب، والمشاورات التي تجري في مجلس الأمن الدولي لعقد اجتماع حول ليبيا دعت إليه إلمانيا التي تتولى هذا الشهر الرئاسة الدورية للمجلس.

غسان سلامة: انقسام الموقف الدولي «شجع» حفتر للسيطرة على طرابلس

وأشار البيان إلى أنّ الاجتماع تطرق إلى «التشاور حول إيجاد سبل للمضي قدمًا نحو عقد جلسة لوقف القتال المتصاعد حول العاصمة طرابلس، بعد أن أخفق المجلس الأسبوع الماضي في الاتفاق على دعوة مشتركة لوقف إطلاق النار».

من ناحية أخرى جدد سلامة خلال الاجتماع إدانة الأمم المتحدة الشديدة كافة الهجمات التي «تستهدف المدنيين والمنشآت المدنية التي تشكل انتهاكًا خطيرًا للقانون الإنساني الدولي والقانون الدولي لحقوق الإنسان».

وشدد مبعوث الأمم المتحدة على أن «المسؤولية عن مثل هذه الأعمال يتحملها مرتكبوها وكل من يصدر الأوامر لهم».

غسان سلامة: انقسام الموقف الدولي «شجع» حفتر للسيطرة على طرابلس

وفي وقت سابق اليوم اجتمع رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج، مع الفريق ركن محمد علي محمد المهدي الشريف رئيس الأركان العامة التابعة لحكومة الوفاق، وقيادات عسكرية لبحث الوضع الميداني في طرابلس.

يأتي هذا فيما لا تزال ضواحي العاصمة تشهد مواجهات وتوترًا أمنيًّا، منذ أن أعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة بقيادة المشير خليفة حفتر شن هجوم على العاصمة والمنطقة الغربية التي تتمركز فيها حكومة الوفاق الوطني برئاسة فائز السراج.