السراج يبحث مع قيادات عسكرية الوضع الميداني في طرابلس

رئيس المجلس الرئاسي يجتمع مع رئيس الأركان العامة وآمري المناطق العسكرية

اجتمع رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج، اليوم الخميس، في العاصمة طرابلس، مع فريق ركن محمد علي محمد المهدي الشريف رئيس الأركان العامة التابعة لحكومة الوفاق، وآمري المناطق العسكرية، الغربية اللواء أسامة جويلي، وطرابلس اللواء عبدالباسط مروان، والوسطى اللواء محمد الحداد.

وأشارت حكومة الوفاق الوطني في بيان نشرته عبر صفحتها على «فيسبوك» إلى أنّ الاجتماع ناقش الوضع الميداني في محاور القتال بمنطقة طرابلس الكبرى، و«الإجراءات المتخذة لتأمين سلامة المدنيين والمنشآت الخاصة والعامة».

وأضاف البيان أنّ السراج «اطمأن على جاهزية القوات المرابطة في جبهات القتال لتنفيذ المهام الموكلة إليها».

«الوفاق»: لا يوجد بين صفوفنا إرهابيون.. وحفتر قصف المدنيين لتغطية هزيمته في ساحة القتال

وفي وقت سابق اليوم قال الناطق الرسمي باسم حكومة الوفاق الوطني، مهند يونس، إن «الجيش يتقدم في جميع المحاور، وتوجيهه ضربات موجعة للعدو كان سببًا للجوء حفتر لقصف المدنيين لتغطية هزيمتهم في ساحة القتال»، على حد قوله.

يأتي هذا فيما لا تزال ضواحي العاصمة تشهد مواجهات وتوترًا أمنيًّا، منذ أن أعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة بقيادة المشير خليفة حفتر شن هجوم على العاصمة والمنطقة الغربية التي تتمركز فيها حكومة الوفاق الوطني برئاسة فائز السراج.

رئيس المجلس الرئاسي يجتمع مع رئيس الأركان العامة وآمري المناطق العسكرية

المزيد من بوابة الوسط