بعد أسبوع من اختفائهم.. عودة الشباب الثلاثة الذين فقدوا جنوب طرابلس

أكد أحد أقارب الشباب الثلاثة الذين فُـقدوا، الأربعاء الماضي، في مناطق الاشتباكات جنوب طرابلس العثور عليهم «لدى الأمن المركزي ترهونة».

وقال قريب أمجد بوعرقوب لـ«بوابة الوسط»، الأربعاء، «بعد اختفاء الشباب الثلاثة يوم الأربعاء الماضي 10 أبريل، وبعد أسبوع كامل جرى الاتصال بنا أمس (الثلاثاء) من قبل الأمن المركزي ترهونة لضرورة الحضور واستلام أبنائنا».

وأضاف: «فعلاً تم الإفراج عنهم واستلامهم فور وصولنا، وعلمنا فيما بعد أنهم كانوا محتجزين في مدينة ترهونة بعد أن جرى القبض عليهم في منطقة خلة الفرجان من قبل قوات تابعة لحفتر وتعرضوا للتعذيب على خلفية تواجدهم في المنطقة وبعد أن اشتدت المعارك فر مَن كان يحتجزونهم وتركوهم».

وتابع قائلاً: «جاءت بعد ذلك قوات من ترهونة لتأخذهم وتسلمهم للأمن المركزي ترهونة الذي قام بالتحقيق معهم وعند التأكد من براءتهم وأنهم كانوا متواجدين في خلة الفرجان بغرض جلب أشياء شخصية من منزل أحد الشباب لأن عائلته نازحة كون المنطقة مكان اشتباكات جرى التواصل معنا لاستلامهم».

استغاثة تطالب بالبحث عن 3 شبان مفقودين بمنطقة الاشتباكات في طرابلس

وكان أحد أقارب أمجد بوعرقوب وجه، الجمعة الماضي، 12 نداء استغاثة عبر «بوابة الوسط» للبحث عن ثلاثة شبان من أقربائه مفقودين في منطقة الاشتباكات بطرابلس منذ 10 أبريل الجاري.