ألمانيا تطالب بوقف قصف الأحياء السكنية في طرابلس: يجب مضاعفة الجهود للعودة للحوار

السفير الألماني لدى ليبيا، أوليفر أوفكازا. (أرشيفية: الإنترنت)

طالب  السفير الألماني لدى ليبيا، أوليفر اوفكزا، بوقف فوري للقصف العشوائي الذي استهدف أحياء سكنية في ضواحي العاصمة طرابلس، وأسفر عن وقوع عدد من القتلى والجرحى.

اقرأ أيضًا: بلدية طرابلس: 24 ألف نازح في طرابلس حتى الآن بسبب الاشتباكات

وقال السفير الألماني، في تغريدة عبر حسابه الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر» إن بلاده تدعم «بشكل كامل ضرورة إيقاف مثل هذه الهجمات فورًا (..) قلوبنا مع أهالي وأصدقاء الضحايا».

وأكد السفير الألماني أنه «رغم كل الأذى، يجب على الجميع مضاعفة الجهود للعودة إلى الحوار».

وتعرضت أكثر من محلة ببلدية أبو سليم، إلى قصف عشوائي مساء أمس الثلاثاء، مما أسفر عن مقتل أربعة أشخاص بينهم ثلاث نساء، وإصابة أكثر من 26 آخرين.

وأعلن المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، اليوم الأربعاء، الحداد ثلاثة أيّام على ضحايا القصف العشوائي الذي تعرضت له عدة أحياء سكنية في العاصمة طرابلس، مساء أمس.

وندد السراج باستهداف المدنيين قائلاً: إنه «استهداف متعمد لقتل المدنيين وتدمير منازلهم، ويعد جريمة حرب، وجريمة ضد الإنسانية، وانتهاكًا جسيمًا لقواعد القانون الدولي الإنساني، لن تمر دون عقاب».

وبحسب المكتب الإعلامي للمجلس الرئاسي، فإن السراج تفقد برفقة وزير الداخلية وآمر المنطقة الغربية ووكيل وزارة الصحة، في ساعة مبكرة من صباح الأربعاء، «الأحياء السكنية التي تعرضت للقصف، مما أسفر عن مقتل وإصابة أعداد من المدنيين، كما اطلع على الأضرار التي لحقت بالمباني السكنية والسيارات في مواقع سقوط القذائف».

وأكد القائد الأعلى للجيش الليبي خلال تقديمه التعازي للأسر أننا «سنقدم غدًا كافة المستندات لمحكمة الجنايات الدولية، وسينال المسؤول جزاءه كمجرم حرب».

ميركل تستمع لرؤية السيسي بشأن الوضع في ليبيا

المزيد من بوابة الوسط