المسماري: وحدات الجيش تمركزت في مواقع جديدة وتتقدم نحو أهداف أخرى

الناطق باسم القيادة العامة للقوات المسلحة، اللواء أحمد المسماري

قال الناطق باسم القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية اللواء أحمد المسماري إن «وحدات الجيش تمركزت في مواقع جديدة» بمحيط العاصمة طرابلس، وتتقدم «الآن نحو أهداف أخرى»، مشيرًا إلى أن لديهم «في معركة السواني 3 جنود مفقودين» ولم يسجلوا «أي خسائر أخرى».

وأضاف المسماري خلال مؤتمر صحفي عقده مساء اليوم الثلاثاء، تحدث خلاله عن التطورات الميدانية في جنوب طرابلس، أنهم لاحظوا «اليوم أن كل الاشتباكات كانت مع مليشيات إرهابية»، مشيرًا إلى أن قواتهم الجوية نفذت «8 طلعات مقاتلة لتقديم الإسناد للجيش في منطقة السواني».

المسماري: غارة لـ«طيران الوفاق» تستهدف منزل عميد بلدية غريان

وأشار إلى أن القوات الجوية التابعة لحكومة الوفاق الوطني نفذت من جهتها «6 غارات جوية استهدفت مدينة غريان ومنطقتي الأصابعة وجندوبة وقاعدة الوطية»، لافتًا إلى أن «طائرات أقلعت من مصراتة استهدفت مدينة هون بغارة على مقر للهجرة وأخرى على منتزه عائلي خالٍ».

وذكر الناطق باسم القيادة العامة أن «هناك عمليات اعتقال للتيارات الوطنية داخل طرابلس واستيقافات وتفتيش شخصي»، مجددًا التأكيد على أن «الجيش لا يستهدف إلا الإرهاب والتطرف ويعي جيدًا حجم المؤامرة على ليبيا»، معتبرًا أن «المعركة اليوم أمام تنظيمات ودول أخرى».

وأشار المسماري خلال المؤتمر الصحفي إلى تغريدة نشرها وزير الخارجية القطري عبر حسابه على موقع «تويتر» والتي طالب فيها بحظر الأسلحة على قوات الجيش الوطني الليبي التابع للقيادة العامة، معتبرا أنها «تعد تدخلا سافرا في الشأن الداخلي الليبي»، مكررا اتهامه لقطر بأنها «دعمت وتدعم الإرهاب في ليبيا وتصريحاتها حول عمليات الجيش مرفوضة»