نزوح 300 أسرة من طرابلس إلى زليتن

آثار القصف الذي تعرضت له منطقة سكنية في طريق المطار. (الإنترنت)

قدرت بلدية زليتن، اليوم الإثنين، أعداد الأسر النازحة من طرابلس الموجودة حاليًا في زليتن بنحو 300 أسرة، مشيرًة إلى أن العدد في تزايد.

ودعا رئيس لجنة الأزمات والطوارئ د. عبدالسلام عصمان «جميع من يستطيع مد العون التعاون والمساندة في هذه الأزمة»، لافتاً إلى أن «ظروف هذه الأسر صعبة وبحاجة لأبسط الإمكانيات الأساسية».

وطالبت لجنة الأزمة بالمجلس البلدي زليتن المجلس الرئاسي ووزارة الشؤون الاجتماعية ووزارة شؤون المهجرين بالتعاون مع لجنة الأزمة لتذليل الصعاب وتقديم الإمكانيات للتخفيف من هذه المعاناة. وأعلنت عن رقم هاتف للتواصل مع اللجنة وهو 0913009002.

وتشهد الأوضاع الإنسانية ترديًا في طرابلس منذ اندلاع الاشتباكات بين الجيش الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر وقوات تابعة لحكومة الوفاق.

وأعلن الهلال الأحمر في طرابلس، في وقت سابق اليوم، إخلاء ست عائلات من منطقة عين زارة (الكحيلي) وتسليمهم لذويهم بسلام، و24 عائلة من داخل مناطق الاشتباكات بمنطقة السواني.

ويقول مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية «أوتشا» إن أكثر من 9500 شخص فروا من الاشتباكات، محذرًا من تزايد العدد بشكل سريع.