«جوازات سرت» تطالب بتكليف جهة أمنية بحراسة مقرها قبل مباشرة العمل

جوازات سفر. (أرشيفية: الإنترنت)

طالبت الإدارة الجديدة لفرع مصلحة الجوازات والجنسية وشؤون الأجانب بسرت، بتكليف قوة أمنية مختصة لتأمين مقر الفرع، رافضة مباشرة العمل بمنظومة التصوير الرقمي لمستندات السفر الجديدة، قبل مغادرة أفراد القوة المسلحة للمقر.

وقال ضابط برتبة عقيد بالفرع، في اتصال مع «بوابة الوسط»، إن إدارة الفرع رفضت مباشرة العمل «بسبب خلافات تتعلق بالقوة العسكرية المكلفة بحماية مقر الفرع»، مشيرا إلى أن القوة المكلفة بتأمين الفرع تعرف بكتيبة شرخان «محمود ابعيو» وسبق أن حدثت لها مشاكل فوضى وسرقة بمنطقة القره بوللي.

اقرأ أيضًا.. استنئاف العمل بفرع مصلحة جوازات سرت بعد توقفه لأربعة أشهر

وكشف الضابط أن إدارة الفرع طلبت من القوة الموجودة بالمصلحة الخروج من المقر وتركه لجهات أمنية مختصة بالحماية وفقًا للقانون، وهي مديرية أمن سرت، وليس لقوة أفراد مسلحين مدنيين من خارج سرت.

واستأنفت مصلحة جوازات سرت عملها منذ شهر تقريبًا، بعد إيقافها من قبل إدارة المصلحة بطرابلس، بسبب خلافات إدارية مع رئيس المصلحة السابق عقيد نصر بن نائل.