اتحاد نفطي دولي: زيادة حادة في الأسعار إذا لم يتغير الوضع في ليبيا

جانب من حقل الشرارة النفطي. (رويترز)

توقع اتحاد نفطي دولي «زيادة حادة في أسعار النفط الخام، ما يتسبب في اضطراب أسواق الأسهم الدولية ومشغلي السوق»، إن لم يتغير الوضع في ليبيا.

وقال رئيس فرع إيطاليا للاتحاد الدولي لقطاع النفط ميكيلي مارسيليا، بحسب وكالة آكي الإيطالية، إنها «مسألة بضعة أسابيع إن لم يكن بضعة أيام، فإذا لم يتغير الوضع في ليبيا، ستكون هناك زيادة حادة في أسعار النفط الخام، ربما تكون طويلة الأجل، مما يسبب اضطراب أسواق الأسهم الدولية ومشغلي السوق».

اقرأ أيضًا: معارك طرابلس والعقوبات على فنزويلا وإيران ترفع أسعار النفط 1%

وأشار مارسيليا، إلى أن «منظمة الدول المصدرة للنفط أوبك ستجد نفسها هذه المرة في صعوبة بالفعل على صعيد إدارة حصص الإنتاج، بسبب أحداث فنزويلا»، مؤكدًا أن «تراجع الأسعار في الأيام الأخيرة ببضع نقاط لخام برنت وأسعار النفط اليومية، هي مجرد تكهنات صغيرة في السوق تنتظر موجة تصاعدية».

وصعدت أسعار النفط أمس الجمعة، بما يصل إلى 1%، بدعم من تخفيضات غير طوعية في الإمدادات من فنزويلا وإيران وتوقعات بأن المعارك التي تشهدها العاصمة طرابلس ستقلل أيضا المعروض في الأسواق.

وأنهت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت جلسة التداول مرتفعة 72 سنتًا، أو حوالي 1%، لتبلغ عند التسوية 71.55 دولار للبرميل. وصعدت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط 31 سنتا، أو 0.5%، لتسجل عند التسوية 63.89 دولار للبرميل.

وحذر رئيس المؤسسة الوطنية للنفط المهندس مصطفى صنع الله الجمعة من أن تجدد القتال قد يوقف إنتاج الخام.