الأمم المتحدة: أكثر من 9500 شخص فروا من معارك طرابلس

قال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية «أوتشا»، إن أكثر من 9500 شخص فروا من الاشتباكات الدائرة بين قوات الجيش التابعة للقيادة العامة بقيادة المشير خليفة حفتر والقوات التابعة لحكومة الوفاق، في المنطقة الغربية، محذرة من تزايد العدد بشكل سريع.

وأكد مكتب الأمم المتحدة، في بيان صادر عنه مساء الجمعة، أن هذا الرقم يشمل تنقل حوالي 3500 شخص خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، مشيرًا إلى أن غالبية العائلات التي طلبت أن يتم إجلاؤها من المناطق المتضررة بالصراع، لم يكن بالإمكان إجلاؤها بسبب الأعمال القتالية المستمرة واعتراض الوصول إليها، بحسب وكالة الأنباء الألمانية.

اقرأ أيضًا: المسماري: دعم الأمم المتحدة لحكومة الوفاق لن يثني الجيش عن دخول العاصمة

وأعلنت منظمة الصحة العالمية، أمس الجمعة، مقتل 75 شخصًا وإصابة 323 آخرين، خلال الأحداث التي شهدتها العاصمة طرابلس في الأيام الماضية، محذرة من أن «تجدد الصراع يهدد أيضًا باستنزاف الإمدادات الطبية».

وقال الناطق باسم منظمة الصحة العالمية الدكتور سيد جعفر حسين، إن المنظمة «سلمت المستشفيات مستلزمات إسعاف وأدوية، تكفي تلك أسبوعين في المرحلة الخطيرة».

من جانبه، أكدت الهلال الأحمر الليبي فرع طرابلس، إخلاء 200 عائلة و250 شخصًا من جنسيات أجنبية (أفارقة) من داخل قلب اشتباكات منطقة السواني بني آدم، مطالبة بضرورة فتح ممر آمن بمنطقة سواني بن يادم (20 كم جنوبي طرابلس)، مع استمرار الاشتباكات في جنوب العاصمة.

المزيد من بوابة الوسط