السفارة الإيطالية لدى ليبيا تنفي عزم ميلانيزي لقاء حفتر في بنغازي

مقر السفارة الإيطالية في العاصمة طرابلس. (أرشيفية: حساب السفارة على موقع تويتر)

نفت السفارة الإيطالية لدى ليبيا، مساء اليوم الجمعة، ما تردد عن عزم وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي الإيطالي إنزو موافيرو ميلانيزي السفر إلى الرجمة في مدينة بنغازي لمقابلة القائد العام للجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر.

ونشرت السفارة تغريدة عبر حسابها الرسمي على موقع «تويتر» قالت فيها: «الأخبار التي مفادها بأن وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، إنزو موافيرو ميلانيزي، يتحضر للذهاب إلى الرجمة لمقابلة المشير خليفة حفتر لا أساس لها من الصحة».

اقرأ أيضًا: مسؤول إيطالي: زيارة ميلانيزي لحفتر «قد تكون حاسمة»

كان وكالة الأنباء الإيطالية «آكي» نقلت عن مسؤول دبلوماسي في روما، قوله إن زيارة وزير الخارجية الإيطالي إينزو موافيرو ميلانيزي للمشير خليفة حفتر في ليبيا «قد تكون حاسمة».

ونقلت الوكالة تغريدة عبر «تويتر»، كتبها وكيل وزارة الخارجية غولييلمو پيكّي، الجمعة: «اعتقد أن زيارة وزير خارجيتنا الميدانية في ليبيا للقاء جنرال خليفة حفتر، قد تكون حاسمة في مجال وقف التصعيد العسكري» وذلك في إشارة إلى التطورات التي تشهدها ضواحي العاصمة طرابلس.

وأضاف المسؤول: «قدراتنا الدبلوماسية سيكون لها دوراً حاسماً لوقف إطلاق النار في ليبيا».

وخلال جسلة استماع أمام مجلس النواب الإيطالي عن التطورات بشأن الأزمة الليبية أمس الخميس، قال رئيس الوزراء الإيطالي، جوزيبي كونتي، إنّ «التطورات الأخيرة في ليبيا، خاصة التصعيد العسكري تُشكّل مصدر قلق كبير لإيطاليا، كما يجب أن يكون كذلك لكل أوروبا والمجتمع الدولي بأسره».

ودخلت الاشتباكات في العاصمة طرابلس أسبوعها الثاني، منذ أن أعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة بقيادة المشير خليفة حفتر، شن هجوم على العاصمة والمنطقة الغربية لما وصفه بـ«تحرير العاصمة من قبضة المليشيات المسلحة والجماعات الإرهابية».

المزيد من بوابة الوسط