بعد إفلاس لمدة 5 أشهر.. انفراجة موقتة في أزمة السيولة النقدية بسرت

مصرف شمال أفريقيا بسرت (أرشيفية: الإنترنت)

تلقى مصرف شمال أفريقيا سيولة نقدية تقدر بمليوني دينار لتوزيعها على زبائنه، بعد انقطاع لمدة 5 أشهر، تشهد خلالها مصارف المدينة إفلاسًا وانعدام السيولة النقدية، وفق مصدر مصرفي.

وقال المصدر لـ«بوابة الوسط» إنّ مصرف شمال أفريقيا سيبدأ توزيع السيولة على الزبائن، لافتًا إلى أنّ سقف السحب للصك الواحد هو 650 دينارًا.

بلدي سرت يبحث أزمة انعدام السيولة النقدية في المصارف التجارية

وأفاد مصدر بنقابة المصارف في سرت بأن المصارف التجارية العاملة بسرت تعاني من إفلاس مند شهر ديسمبر الماضى، حيث لم تتلق أى سيولة من مصرف ليبيا المركزي، بسبب عدم التنسيق مع بلدية سرت.

وأشار المصدر إلى أن المواطنين بسرت بدؤوا يتعاملون بطريقة الشراء بواسطة البطاقات المصرفية والصكوك وبزيادة بواقع 10%.

وكان مصرف المركزي قال إن إجمالي قيمة المبالغ المنفذة لمخصصات أرباب الأسر الليبية بلغت 1.9 مليار دولار حتى التاسع من أبريل من العام الجاري، مشيرًا إلى أن عدد الأسر التي نفذت معاملاتها بلغت 730.88 ألف أسرة يمثلون نحو ثلاثة ملايين و746 ألف مواطن.