فرانك بيكر: حزين لتوديع ليبيا في هذه الأوقات الصعبة

السفير البريطاني المنتهية مهمته فرانك بيكر

قال الدبلوماسي البريطاني فرانك بيكر، إنّه «حزين جدًا لتوديع ليبيا في هذه الأوقات الصعبة» بعد انتهاء مهمته كسفير لبلاده لدى ليبيا، لافتًا إلى أنّ «الشعب الليبي يستحق الأفضل بكثير».

وأعلنت المملكة المتحدة، أمس الخميس، تعيين مارتن رينولدز سفيرًا جديدًا لدى ليبيا خلفًا لـ«فرانك بيرك» الذي سيتقاعد من السلك الدبلوماسي.

وكتب فرانك بيكر، عبر حسابه على «تويتر»، اليوم الجمعة: «حزين جدًا لتوديع ليبيا في هذه الأوقات الصعبة بعد انتهاء مهمتي كسفير. الشعب الليبي يستحق الأفضل بكثير».

تعيين سفير بريطاني جديد في ليبيا

وأشار السفير السابق إلى أنّ «بريطانيا تدعم بالكامل جهود الأمم المتحدة للحد من التصعيدات الأخيرة»، لافتًا إلى أنّ بريطانيا دعت بالفعل إلى عقد جلسة لمجلس الأمن الدولي في وقت لاحق اليوم.

ويأتي تعليق الدبلوماسي البريطاني فيما تشهد المنطقة الغربية توترات أمنية بدأت مع إعلان الجيش بقيادة المشير خليفة حفتر أن وحداته العسكرية «تحركت إلى المنطقة الغربية لتطهير ما تبقى من الجماعات الإرهابية الموجودة في آخر أوكارها بالمنطقة الغربية، بإشراف مباشر من القائد العام للقوات المسلحة الليبية وتنفيذًا لأوامره».

المزيد من بوابة الوسط