قوة حماية طرابلس تطلق عملية «وادي الدوم2»

أعلنت قوة حماية طرابلس إطلاق عملية «وادي الدوم2»، مشيرة إلى سيطرة قواتها على «كوبري 27 وكامل الطريق الساحلي».

وقالت قوة حماية طرابلس لـ«بوابة الوسط» ليل الخميس «بعد إعلان عملية وادي الدوم الثانية وجهنا نداء أخير لكافة التابعين لعملية الكرامة  بألا تلقو  بأيديكم إلى التهلكة ، فليبيا لن تكون إلا دولة مدنية».

في كلمة مسجلة: المشير حفتر يأمر الجيش بدخول العاصمة

يذكر أن «سرايا ثوار الزاوية و جنزور و طرابلس» أعلنو في وقت سابق من ليل الخميس سيطرتهم على «معسكر 27»، واصفين القائد العام للجيش المشير خليفة حفتر بـ«الإنقلابي المجرم المستبد».

المجلس العسكري نالوت يحدد موقفه من التصعيد العسكري بمحيط طرابلس

من جانبه قال الناطق باسم القيادة العامة، العميد أحمد المسماري، إنّ قوات الجيش وصلت إلى منطقة العزيزية جنوب العاصمة طرابلس، لافتًا إلى أنّها بدأت تنفيذ الخطة (ب)، بالتزامن مع تأمين مدينة غريان.

وأشار المسماري، في مؤتمر صحفي استثنائي مساء الخميس، إلى أنّ العمليات العسكرية بدأت بالفعل ولا عودة، قائلاً: «الأمر صدر ولا مجال للتراجع»، لافتًا إلى أنّ «مقار البعثات والمؤسسات في العاصمة أمانة في عنق القوات المسلحة»، وفق قوله.

وأضاف أنّ «القائد العام للقوات المسلحة يثمن دور أهالي مدينة غريان ومزدة لمساندة القوات التي دخلت إلى المنطقة سلميًا».

قوات «حماية طرابلس» تنفي تصريحات المسماري وتعلن استهداف مواقع للجيش

وأكد مصدر لـ«بوابة الوسط» فجر الجمعة أن مجلس الأمن «سيعقد جلسة مشاورات مغلقة اليوم الجمعة الساعة الثالثة ظهرا، سيتخللها مداخلة عبر الدائرة المغلقة للمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا، غسان سلامة».

كلمات مفتاحية