المجلس العسكري نالوت يحدد موقفه من التصعيد العسكري بمحيط طرابلس

أعلن المجلس العسكري نالوت التابع لإدارة المجلس العسكري بوزارة الدفاع بحكومة الوفاق الوطني اليوم الخميس بأنهم «يقفون على نفس المسافة من الجماعات المتناحرة».

وأكد المجلس العسكري نالوت في بيان تحصلت «بوابة الوسط» على نسخة منه بأنه «خارج الصراعات والنزاعات الجارية بين الجماعات المتناحرة على السلطة».

وشدد المجلس العسكري نالوت على أنه «لا يتبع إلا للجيش الليبي التابع لحكومة الوفاق الوطني وهو على أهبة الاستعداد لتنفيذ أي أوامر تصدر عن القائد الأعلى للجيش الليبي المعترف به دوليًا».

«داخلية الوفاق» تصدر بيانًا بشأن التطورات العسكرية الأخيرة

ولفت المجلس العسكري نالوت إلى أنهم سيضربون «بيد من حديد كل من تسوّل له نفسه المساس بأمن المدينة سواء كان من داخلها أوغازيًا من خارجها».

المزيد من بوابة الوسط