«ليبيا للاتصالات والتقنية» تنفي حصار مسلحين لمقرها في طرابلس

شعار شركة «ليبيا للاتصالات والتقنية»

نفت شركة «ليبيا للاتصالات والتقنية»، اليوم الخميس، ما جرى تداوله عبر صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن حصار مقرها، لافتة إلى أنّ الصفحة الرسمية للشركة موثقة من قبل موقع «فيسبوك» بعلامة زرقاء، وأنّ بعض الصفحات المزورة تتناقل أخبارًا كاذبة بشأنها.

وأشارت الشركة عبر صفحتها الرسمية إلى أنّها«تسعى من إجل إغلاق تلك الصفحة التي أساءت إلى المشتركين عبر تضليلهم مثلما أساءت للشركة».

وطالبت المشاركين بـ«المساهمة في الإسراع بإغلاق الصفحة المنتحلة لصفتها الرسمية، عبر التبليغ عنها كصفحة مزورة».

وتناقلت صفحات موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» في وقت سابق اليوم أنباءً تفيد بمحاصرة ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ ﻣﺴﻠﺤﺔ لﻣﻘﺮها الرئيس ﻓﻲ ﻃﺮﺍﺑﻠﺲ ﻭﺗﺠﺒﺮ ﺍﻟﻤﻮﻇﻔﻴﻦ ﻋﻠﻰ ﻗﻄﻊ الخدﻣﺎﺕ ﻓﻲ ﻛﻞ ﺍﻟﺒﻼﺩ، قبل أن تنفي الشركة تلك الأنباء جملة وتفصيلا.

المزيد من بوابة الوسط