سالفيني يُطالب ألمانيا باستقبال مهاجرين أنقذوا قبالة ليبيا

نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني . (الإنترنت)

طالب وزير الداخلية الإيطالي، ماتيو سالفيني، سفينة إنقاذ تابعة لمنظمة غير حكومية ألمانية، بإنزال مهاجرين، أنقذتهم أمام المياه الليبية، في ميناء هامبورغ.

وكتب سالفيني، الذي أعلن إغلاق موانئ بلاده أمام سفن المهاجرين، في تغريدة الأربعاء «سفينة ترفع العلم الألماني، تتبع لمنظمة غير حكومية ألمانية، مالكها ألماني الجنسية وقبطانها ألماني من مدينة هامبورغ، تدخل في المياه الليبية وتطالب بميناء آمن؟. حسنًا، فلتذهب إلى هامبورغ».

سالفيني: إيطاليا تفعل المستحيل لحماية حقوق المهاجرين في ليبيا

وكانت سفينة الإنقاذ الألمانية التي تحمل اسم «إيلان الكردي»، الطفل السوري الذي عُثِر عليه ميتا في عام 2015 على شاطئ تركي، قد أنقذت 64 مهاجرًا كانوا على متن قارب مطاطي قبالة الساحل الليبي. 

وقالت «سي أي»، المنظمة الألمانية غير الحكومية التي تسيّر السفينة لاحقًا في تغريدة «المهاجرون جميعهم آمنون على سفينتنا»، بينما طالبت شبكة منظمات إنسانية إيطالية السلطات في مالطا و روما بتحديد ميناء آمن لإنزالهم.