مدير قطاع الصحة بسرت يحذر من «تزايد أعداد مرضى الأورام»

حذرمدير قطاع الصحة ببلدية سرت الدكتور خليفة محمد السيوي من «تزايد أعداد مرضى الأورام»، مشيراً إلى أن العدد وصل إلى «200 حالة في بلدية سرت».  

وقال الدكتور خليفة السيوي لـ«بوابة الوسط» إن «مركز سرت لعلاج الأورام يعانى من ضعف الإمكانيات وتناسي الحكومة ووزارة الصحة بحكومة الوفاق عن توفير الإمكانيات والأدوية الخاصة بالجرعات الدوائية التى تمنح لمريض الأورام مجانًا من الدولة لأنها باهظة الثمن بالعيادات الخاصة والخارج».

ولفت السيوي إلى أن «مركز سرت لعلاج الأورام  بدأ فى عملية تعاون وطيد مع مركز بنغازي الطبي  للأورام وخاصة الزيارات المتواصلة للأطباء الزوار من بنغازي إلى سرت لعلاج المرضى ومنح الجرعات الطبية للمرضى بمركز سرت».

وأشار الدكتور خليفة السيوي إلى أن «شحنة من الجرعات الدوائية وصلت إلى سرت خاصة بعدد من مرضى الأورام  ليتم  حقنها أثناء زيارة الأطباء الزوار إلى مركز سرت لعلاج الأورام الأحد المقبل».

وكشف السيوي إلى أنه «رغم أن العدد يفوق المائتي حالة مرضية إلا أن بلدية سرت لم تقدم أي دعم لهذا المركز الجديد والمستحدث لعلاج الأورام،  رغم الوعود من أعضاء المجلس خلال زيارتهم للمركز».

كلمات مفتاحية