وزير الخارجية الفرنسي يشيد بـ«التقدم الكبير» في جنوب ليبيا

وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان. (فرانس برس)

أشاد وزير الخارجية الفرنسي، جان-إيف لودريان، بـ«التقدم الكبير» الذي تم إنجازه في جنوب ليبيا على يد قوات الجيش الليبي، بحسب «فرانس برس».

اقرأ أيضًا: لودريان: لا حل عسكريًّا للأزمة الراهنة في ليبيا

وقال لودريان أثناء زيارة إلى طرابس إنه «تم تحقيق تقدم كبير في جنوب البلاد في مواجهة الجماعات الإرهابية وجماعات الجريمة المنظمة والمنظمات الأجنبية المسلحة التي أجَّجت عدم الاستقرار في المنطقة لفترة طويلة».

وأكد وزير الخارجية الفرنسي، بعد لقائه السراج أن «فرنسا تأمل أن ينفَّذ الاتفاق بين القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر، ورئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني في مايو 2018، بباريس، سريعًا بروح الوئام الوطني والتعاون».

وجدد وزير الخارجية الفرنسي دعم بلاده الحلول السياسية في ليبيا، وأنه لا حل عسكريًّا للأزمة الراهنة، مشيرًا إلى دعم بلاده خطة المبعوث الأممي غسان سلامة لتوحيد المؤسسات وإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية نهاية العام.

ودعا اجتماع باريس، الذي عقد في مايو الماضي، إلى ثمانية مبادئ لكسر جمود الأزمة الليبية، تضمنت إشارة إلى «إلغاء الحكومة الموازية» في المبدأ السادس منها، الذي جاءت صياغته على النحو التالي: «الالتزام بتحسين الظروف العامة من أجل تنظيم الانتخابات الوطنية بشتى الوسائل الممكنة، بما في ذلك نقل مقر مجلس النواب، وفق ما ورد في الإعلان الدستوري، وإلغاء الحكومة والمؤسسات الموازية تدريجيًّا، وحث مجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة على السعي فورًا إلى توحيد البنك المركزي الليبي والمؤسسات الأخرى».

المزيد من بوابة الوسط