تشييع جنازة شرطي قتله مجهولون في سبها

أثناء تشييع الجثمان

شيعت في سبها، اليوم الإثنين، جنازة الشرطي عبد النبي محمد المهدي، الذي أُصيب يوم الجمعة الماضي برصاص مجهولين، أثناء عمله بدورية في أحد شوارع المدينة، وتوفي بعد ذلك في المستشفى.

سُيِّرت الجنازة من دار الرحمة بمنطقة الجديد إلى مقابر أسرة الشرطي القتيل، في حضور منتسبي الشرطة وعدد من المواطنين.

تقدم الجنازة مدير مديرية أمن سبها، ورئيس جهاز الشرطة القضائية، وعميد البلدية، ومديرو مكاتب التعليم بالبلدية، ومدير الهلال الأحمر، ومخاتير المحلات، وعدد من أعيان وحكماء المدينة.

أثناء تشييع الجثمان

كلمات مفتاحية