جلالة يبحث مع قائدين كشفيين تقديم المساعدات الإنسانية بمرزق والقطرون

لقاء جلالة مع قائدي الحركة الكشفية بمفوضيتي طرابلس ومرزق. (إدارة التواصل والإعلام)

بحث المفوض بوزارة الدولة لشؤون المهجرين والنازحين بحكومة الوفاق الوطني، يوسف جلالة، مع القائد الكشفي بمفوضية طرابلس، أنور الرقيعي، والقائد الكشفي بمفوضية مرزق عبدالمنعم عبدالقادر، سبل تقديم المساعدات الإنسانية في المناطق الجنوبية وخاصة في منطقتي مرزق والقطرون، التي شهدت مؤخرا موجة نزوح بسبب الأحداث الأمنية التي جرت الفترة الماضية.

وقالت إدارة التواصل والإعلام برئاسة مجلس الوزراء عبر صفحتها على «فيسبوك» إن لقاء جلالة مع القائدين الكشفيين، الذي عقد بديوان رئاسة الوزراء، «تناول التعاون المشترك بين الوزارة والحركة العامة الكشافة والمرشدات في ما يتعلق بالقضايا الإنسانية للنازحين في مناطق التوتر التي تحصل بين الحين والآخر على الأرض الليبية».

وأوضحت إدارة التواصل والإعلام أن اللقاء «تركز على أهمية تقديم المساعدات الإنسانية في المناطق الجنوبية بصورة عامة ومنطقة مرزق والقطرون على وجه الخصوص، نتيجة للنزوح الذي حصل مؤخرا في تلك المناطق».

وأضافت أن اللقاء أكد «على أهمية التواصل مع كل الجهات ذات العلاقة التي تعمل في هذا الشأن، ومن أهمها الهيئة الليبية للإغاثة والهلال الأحمر، ومؤسسات المجتمع المدني الخيرية والهيئات الدولية التابعة للأمم المتحدة العاملة في ليبيا لتقديم المساعدات الإنسانية اللازمة لهذه الفئة، التي تعاني من ظروف غاية في الصعوبة».

المزيد من بوابة الوسط