سلامة: سأعلن موعد الملتقى الوطني خلال أيام وسينعقد في أقل من شهر

مبعوث الأمم المتحدة رئيس بعثتها للدعم في ليبيا، غسان سلامة. (الإنترنت)

أكد مبعوث الأمم المتحدة رئيس بعثتها للدعم في ليبيا، غسان سلامة أنه سيعلن موعد عقد الملتقى الوطني الليبي «خلال أيام»، وأنه «سينعقد في أقل من شهر»، مشيرًا إلى أن البعثة تعمل في الوقت الراهن على إنهاء بعض الترتيبات اللوجستية الضرورية في هذا الشأن.

وأوضح سلامة في مقابلة مع قناة «ليبيا الأحرار» أذيعت مساء الأحد، أن الملتقى سيعتمد على «بوتقة واسعة من المدخلات منها ما جاء في اجتماعات مجلسي النواب والدولة ومبادرات ولقاءات أبوظبي وباريس وباليرمو وطبعًا خطة العمل الأممية التي سيحولها الملتقى الوطني إلى مخرجات».

وأضاف أن الملتقى الوطني الليبي سيمثل «23 فئة من الليبيين جميعًا» تشمل «المدن، الأحزاب، رؤساء الجامعات، رؤساء النقابات، شيوخ القبائل، البلديات، أعضاء من مجلس النواب ومن مجلس الدولة، كل الأجسام الاجتماعية والسياسية، والمكونات والأقليات العرقية. 23 فئة مختلفة من الليبيين، وسيكون هناك ممثل أو اثنين عن كل فئة».

وطالب سلامة بـ«السماح من الليبيين» مقدمًا «اعتذارًا مسبقًا ممن لم يتمكن من الحضور وسيقومون بشتمي»، وقال «أنا لا أستطيع أن أجمع 6 ملايين ليبي في مكان واحد!!»، لافتًا أنه «لن يكون هناك إرضاء للجميع... نحن نريد استخلاص رأي غالب ورأي أكثري... هذا هو هدف الملتقى».

وأشار سلامة إلى أن البعثة الأممية قامت بدراسة الوضع في «14 مدينة» ليبية لاختيار إحداها لاستضافة فعاليات الملتقى، واستقر الاختيار على «ثلاث مدن ستستضيف إحداها الملتقى الوطني الليبي»، منوهًا إلى أنه سيختار المدينة «غدًا».