السراج: لا نريد ترك الفرصة لـ«فئة قليلة» تقودنا إلى «نفق مظلم»

رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج يتحدث أمام اجتماع عمداء البلديات (حكومة الوفاق)

قال رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، إن السلام هو الخيار المتاح أمام الليبيين حاليًا باعتبار أنّ «البديل هو حرب أهلية تُدمّر البنيّة التحتية، وهو ليس خيارنا».

وأشار السراج في كلمته أمام اجتماع عمداء البلديات إلى أنّ هناك «فئة صغيرة تحاول أنّ تجرهم إلى تدمير كل إمكانياتهم ولا أظن أنّ الليبيين سيرتضون بذلك»، متابعًا: «لا نريد أن نترك الفرصة لفئة قليلة تقودنا إلى (نفق مظلم)».

السراج: اتفقنا في «اجتماع أبو ظبي» على الإسراع بتوحيد المؤسسات وإنجاز الانتخابات قبل 2019

وأضاف أنّ «عدم التوافق بين الليبيين يقود إلى استمرار الصراع، واستمرار توفير السلاح للأطراف، حتى يكون الوطن خاسرًا»، متابعًا: «كفى مزيدات، وليس لأحد الحق في إصدار صكوك الوطنية، لا إقصاء لأحد لأنه ما يمكن البناء عليه اليوم ربما لا يكون متاحًا غدًا».

وأوضح أن اجتماع أبو ظبي الذي جمعه بالقائد العام للقوات المسلحة المشير خليفة حفتر انتهى بالاتفاق على ثلاث نقاط هي: عدم إطالة الفترة الانتقالية، وضرورة توحيد المؤسسات والإصرار في ذلك، وإنجاز الانتخابات قبل نهاية 2019، وتوفير المناخ الملائم لإجرائها.