الخارجية التونسية: اجتماع القاهرة حول ليبيا يبحث خطوات المرحلة المقبلة

وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي. (أرشيفية: الإنترنت)

قالت وزارة الخارجية التونسية، إن الاجتماع الثلاثي المنعقد اليوم بالقاهرة حول ليبيا، يبحث كيفية المساعدة على إنهاء المرحلة الانتقالية، من منطلق الدور المحوري الذي يمكن أن تضطلع به دول الجوار.

ومثل تونس، وزير الخارجية خميس الجهيناوي اليوم الثلاثاء، في الاجتماع التشاوري بين وزراء خارجية تونس والجزائر ومصر.

وحسب وزارة الخارجية التونسية، فإن اللقاء يعقد في إطار متابعة تنفيذ مبادرة رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي، للتسوية السياسية الشاملة في ليبيا والتباحث حول السبل الكفيلة بمساعدة الأشقاء الليبيين على التوصل إلى توافق، من أجل إطلاق حوار ليبي - ليبي على قاعدة الاتفاق السياسي، ووفق خارطة الطريق الأممية لحل الأزمة الليبية.

وتسعى بلدان الجوار الليبي إلى إعادة تنشيط العملية السياسية المتعثرة، بما يساعد على إنهاء المرحلة الانتقالية والاتجاه نحو إجراء انتخابات في البلاد.

ويعقد وزراء الخارجية سامح شكري إلى جانب التونسي خميس الجهيناوي، والجزائري عبد القادر مساهل مؤتمرًا صحفيا مشتركا في ختام الاجتماع.

المزيد من بوابة الوسط