مكتب النائب العام يطلب من خمس جهات أمنية ضبط أعضاء في «حراك غضب فزان»

أمر مكتب النائب العام بضبط 26 شخصا أعضاء فيما عرف بـ« حراك غضب فزان»، استنادا إلى بلاغات قدمها في وقت سابق رئيس المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله، اتهمهم فيها بالاعتداء على حقل الشرارة النفطي.

جاء ذلك في مذكرة بالخصوص وجهها وكيل النيابة بمكتب النائب العام بتاريخ 27/2/2019 إلى كل من :
رئيس جهاز المباحث العامة، ورئيس جهاز المباحث الجنائية، وآمر حرس المنشآت النفطية فرع الوسطى والجنوب، ومدير مديرية أمن أوباري، ورئيس جهاز الردع لمكافحة الجريمة المنظمة والإرهاب.

كما استندت المذكرة في أمر الضبط إلى «ماورد بكتاب آمر الكتيبة 30 مشاة خفيف المكلف، المؤرخ في 8/12/2019 والذي يؤكد من خلاله مدير الحقل على دخول الحراك إلى الحقل وإيقاف الإنتاج».

وكان مكتب النائب العام وجهة المذكرة نفسها في وقت سابق إلى كل من رئيس المباحث الجنائية، وآمر قوة الردع الخاصة.