تشييع جثامين ضحايا حادث القظامة بمقبرة البراشيش في غريان

صلاة الجنازة على جثامين ضحايا حادث القضامة بملعب المدينة الرياضية في غريان. (الإنترنت)

شيع عدد من أهالي مدينة غريان وبعض المواطنين من عدة مدن ليبية مساء اليوم الأربعاء، جثامين ضحايا حادث القضامة إلى مثواهم الأخير بمقبرة البراشيش بمدينة غريان بعد صلاة الجنازة عليهم بملعب المدينة الرياضية عقب صلاة المغرب.

وقال المكتب الإعلامي بالمجلس البلدي غريان عبر صفحته على «فيسبوك» إن ضحايا حادث التصادم الذي وقع أمس الثلاثاء بين حافلة تابعة لشركة الوفاق النفطية وشاحنة كانت محملة بأسطوانات أكسجين جرى دفنهم «بشكل جماعي بمقبرة البراشيش، بعد الانتهاء من الإجراءات القانونية من قبل فريق نيابة غريان من معاينة جثث ضحايا الحادث، وإصدار أمر الدفن».

وشارك في تشييع الجثامين إلى مثواهم الأخير أُسر وأهالي الضحايا من مختلف المدن الليبية، والمجلس البلدي، وأعضاء مجمع النيابات والمحاكم، ومديرية الأمن، ومستشفى غريان المركزي، وورؤساء القطاعات العامة ببلدية غريان.

اقرأ أيضا: «داخلية الوفاق»: وفاة 13 شخصا جراء اصطدام حافلة وشاحنة جنوب غريان

وأعلنت وزارة الداخلية بحكومة الوفاق الوطني، عن مصرع 13 شخصا جراء حادث التصادم الذي وقع يوم أمس الثلاثاء بمنطقة القظامة جنوب مدينة غريان، بين حافلة على متنها موظفون تابعون لشركة الوفاق النفطية كانت قادمة من المنطقة الجنوبية باتجاه طرابلس وشاحنة كانت محملة باسطوانات أكسجين.

وأوضحت الوزارة في بيان نشرته عبر صفحتها على «فيسبوك» مساء أمس أن حادث التصادم «مما نتج عنه حريق بالمركبتين، ووفاة 13 شخصا»، مقدمة تعازيها لأسر ضحايا الحادث المروع.

المزيد من بوابة الوسط