عبدالجليل يطلع على تجربة السويد في مجال التعليم

الوزير يزور البرلمان السويدي ويلتقي لجنة التربية والتعليم.

زار وزير التعليم الدكتور عثمان عبد الجليل، والوفد المرافق له، اليوم الأربعاء، صحبة القائم بأعمال السفارة الليبية في السويد محمد الزياني مقر البرلمان السويدي، حيث التقى أعضاء لجنة التربية والتعليم.

وقدمت لجنة التربية والتعليم بالبرلمان السويدي عرضًا ضوئيًّا للوفد الليبي، بينت من خلاله هيكلية التنظيم الإداري والفني للعملية التعليمية في السويد، ودور اللجنة فيما يتعلق بمراجعة اللوائح والتشريعات الخاصة بالتعليم.

وزير تعليم الوفاق يبحث مع نظيره السويدي أوجه التعاون بين البلدين

ومن جانبه ثمن وزير التعليم عرض اللجنة لتجربة السويد التعليمية، وما قدمته من تعريف بالتجربة السويدية، لاسيما فيما يتعلق بإطلاعهم على الإدارة المحلية ودورها الفاعل ومسؤولياتها الحقيقية وكيفية إشرافها المباشر على المؤسسات التعليمية بمختلف مراحل التعليم، مبرزًا أهمية نقل هذه التجربة والاستفادة منها في تفعيل الإدارة المحلية في مجال التعليم بليبيا.

وكانت وزارة التعليم بحكومة الوفاق أجرت خلال الفترة الماضية عدة إصلاحات بقطاع التعليم، سواء على مستوى الأبنية التعليمية أو التدريس والمناهج، من بينها استراتيجية تضمن معايير دولية في النظام التعليمي، أسفرت عن تدني نسب النجاح في أغلب الشهادات العامة.