مساهل: الجامعة العربية بعيدة كل البعد عن عملية تسوية النزاع في ليبيا

وزير الخارجية الجزائري عبد القادر مساهل. (أرشيفية: الإنترنت)

انتقد وزير الخارجية الجزائري، عبد القادر مساهل، ابتعاد الجامعة العربية كلية عن تسوية النزاع في ليبيا، داعيًا إلى ضرورة مواكبتها التطورات التي طرأت في بيئتها.

وقال وزير الخارجية الجزائري في تصريحات خلال منتدى الإذاعة الجزائرية، أمس الثلاثاء، إن الجامعة العربية غائبة عن تسوية النزاعات القائمة في ليبيا وسورية والعراق.

وأضاف أن الجامعة «بعيدة كل البعد عن عمليات البحث عن حلول، حيث إنها لا تقوم بأي عمل من أجل تحقيق الاستقرار في البلدان العربية».

وأشار وزير الخارجية الجزائري إلى جهود بلاده لإصلاح الجامعة العربية، التي قال إنها لم تعد تتكيف والأوضاع الإقليمية والدولية، واحتكار بعض الأطراف لحلول الأزمات التي تشهدها المنطقة، عكس الاتحاد الأفريقي الذي تقدم بخطوات كبيرة في طريق الإصلاحات.

وبخصوص إعادة بناء وتفعيل اتحاد المغرب العربي، أشار الوزير الجزائري إلى الاقتراح الذي قدمته بلاده من أجل إعادة تفعيل اتحاد المغرب العربي عبر إنشاء لجنة اقتصادية أفريقية شبيهة بكل اللجان الإقليمية بأفريقيا.

وأضاف مساهل: «كنت دعوت في شهر نوفمبر المنصرم، إلى اجتماع لهيئة اتحاد المغرب العربي، التي ردّ عليها كل البلدان الأعضاء باستثناء بلد جار». في إشارة إلى المغرب، مؤكدًا رغبته في أن يستغل انعقاد الدورة المقبلة للجنة الوزارية المغاربية المكلفة بالأمن الغذائي المقررة يوم غدٍ الخميس بالعاصمة التونسية، «لإيجاد فضاء زمني للاجتماع حتى ولو يتم ذلك بشكل غير رسمي؛ بهدف إعادة تفعيل اتحاد المغرب العربي».

المزيد من بوابة الوسط