منظومة الرقم الوطني تؤخر منحة أرباب الأسر

أرجع  مدير إدارة  المراجعة الداخلية بمصرف ليبيا المركزي بطرابلس محمد الدروقي عبر اتصال هاتفي مع «بوابة الوسط» سبب تأخير منحة أرباب الأسر إلى عمليات التدقيق الجديدة التي تقوم  بها مصلحة الأحوال المدنية  لمنظومة الرقم الوطني.

وقال محمد الدروقي «بوابة الوسط» الخميس إن «المصرف المركزي جاهز لصرف  المنحة بقيمة 1500 دولار لكل مواطن ليبي  عندما تكون المنطومة جاهزة لدى مصلحة الاحوال المدنية ،وأشار إلى أن سبب التأخير خارج نطاق عمل مصرف ليبيا المركزي».

ووفقا لقرار المجلس الرئاسي رقم  1300 لسنة 2018  بشأن فرض رسم على مبيعات النقد الأجنبي وعلى أن يتولى المجلس الرئاسي ومحافظ مصرف ليبيا المركزي بتحديد مقدار الرسم المفروض  وأن تقوم المصارف التجارية بتحصيل الرسم عبر حساب مصرفي ويستخدم الرسم لاطفاء الدين العام وسداد الالتزامات القائمة على الدولة مع صرف منح أرباب الاسر بسعر الدولار الرسمي 1.38 دينار مقابل الدولار.

ومنذ عامين بدأ مصرف ليبيا المركزي في طرابلس بيع الدولار بالسعر الرسمي لأرباب الأسر ،إذ يحق لكل فرد الحصول على 500 دولار ويأتي ذلك لتحقيق التكافؤ والعدالة بين المواطنين في الحصول على النقد الأجنبي و المخصصات لبيع النقد الأجنبي مخصصة للمواطنين لتخفيف الأوضاع المعيشية.

وبلغت مصروفات منح أرباب الأسر بـ«3.7 ملياردولار» بنهاية العام الماضي2018 لعدد سكان ليبيا 7.450مليون نسمة.

المزيد من بوابة الوسط