أنقذوا قبالة ليبيا.. مهاجرو «ديتشوتي» يُقاضون الحكومة الإيطالية

مهاجرون على متن السفينة «ديتشوتي» التابعة لخفر السواحل الإيطاليين. (فرانس برس)

تقدم مهاجرون، أنقذتهم سفينة خفر السواحل الإيطالي «ديتشوتي» في شهر أغسطس الماضي قبالة السواحل الليبية، بدعوى أمام المحكمة المدنية في روما يطالبون فيها الحكومة بتعويضات مالية عن إجبارهم على البقاء عالقين على متن السفينة لعدة أيام.

ونقلت وكالة «آكي» الإيطالية عن مصادر في وزارة الداخلية الإيطالية، أنّ مكتب محاماة تقدم بدعوى قضائية باسم 41 مهاجرًا، من بينهم قاصر، كانوا على متن السفينة، مطالبين رئيس الوزراء جوزيبي كونتي ووزير الداخلية ماتيو سالفيني بتعويضات تتراوح ما بين 42 ألف إلى 71 ألف يورو.

الأمم المتحدة تحض أوروبا على استقبال «مهاجري ديتشوتي»

يشار إلى لجنة الحصانة في مجلس الشيوخ الإيطالي رفضت طلبًا من المدعي العام في مدينة أغريجنتو (إقليم صقلية) لمقاضاة سالفيني بتهمة «الاحتجاز غير المشروع» لـ177 مهاجرًا بقوا خمسة أيام على متن سفينة «ديتشوتي» بعد إنقاذهم قبالة المياه الليبية.

وكانت الحكومة الإيطالية أعلنت في السادس والعشرين من شهر أغسطس الماضي موافقتها على إنزال المهاجرين، الذين ظلوا أمام ميناء كاتانيا (صقلية)، وذلك بعدما أعلنت ألبانيا وإيرلندا ومجلس الاساقفة الايطاليين الاستعداد لاستقبال مجموعة منهم.

المزيد من بوابة الوسط