ليبيا تحيل ملفات 121 شركة لتونس متورطة في غسيل الأموال والتهريب

الملتقى الليبي التونسي الأول لمكافحة الفساد. (الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد)

أعلن رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد في ليبيا، نعمان الشيخ، إحالة 121 ملفًا إلى السلطات التونسية متعلقًا بـ121 شركة تنشط في القطاع الخاص متورطة بغسيل الأموال والتهريب والتجارة الموازية.

وعقد الملتقى التونسي الليبي الأول لمكافحة الفساد في تونس بحضور نعمان الشيخ أمس الثلاثاء الذي أكد تطور التعاون بين البلدين في مجال مكافحة الفساد منذ إبرام اتفاقية التعاون بين الهيئتين في 2016 حسبما نقلت وسائل إعلام تونسية اليوم الأربعاء.

من جانبه قال عضو مجلس هيئة مكافحة الفساد بتونس، محمد العيادي، إن الهيئة تلقت من نظيرتها الليبية 121 ملفًا متعلقًا بتهريب الأموال والسلع والتجارة الموازية وتبييض الأموال.

وأشار العيادي إلى ارتباط بعض الملفات بتمويل الإرهاب، معتبرًا أن القطاع العقاري من أكبر القطاعات التي يتم فيها تبييض الأموال سواء في تونس أو في ليبيا.

ودعا محمد العيادي خلال الملتقى مراجعة الاتفاقية القضائية التي تم إبرامها منذ 1962 بين البلدين بما يساهم في التبادل السريع للمعلومات وتتبع جرائم الإرهاب والتهريب وتبييض الأموال.