الجيش يسمح باستئناف الرحلات الجوية في الجنوب

أعلن الجيش الوطني، اليوم الإثنين، استئناف الرحلات الجوية في الجنوب الليبي بعد نحو عشرة أيام من قرار حظر الطيران.

وقال آمر منطقة سبها العسكرية إن «القائد العام للجيش المشير خليفة حفتر أصدر تعليماته باستئناف رحلات الخطوط المدنية مراعاة للظروف الإنسانية والاجتماعية، على أن يكون عمل الأجهزة الأمنية تحت إشراف منطقة سبها العسكرية».

وفي التاسع من فبراير الجاري، أعلن الجيش الوطني أن «الهبوط والإقلاع من وإلى مطارات ومهابط المنطقة الجنوبية محظور، إلا بعد موافقة الغرفة عليها»، وتابع أن أي «طائرة ستدخل أجواء المنطقة دون تصريح سيتم إجبارها على الهبوط، وفي حال عدم امتثالها للأوامر سيتم التعامل معها كهدفٍ معادٍ».

بدوره، أكد المهندس حمزة عيسى مدير مطار تمنهنت المدني استئناف الرحلات الجوية من وإلى مطار تمنهنت المدني حسب تعليمات حفتر، مشيرًا إلى أن «إدارة المطار بصدد مراسلة الشركات الناقلة والخدمية لاستئناف الرحلات وخدمات المناولة».

كان مكتب إعلام القيادة العامة للجيش أعلن أن حفتر أصدر «تعليمات بالسماح للطائرة» المدنية التي أقلعت من مطار حقل الفيل في العاشر من فبراير الماضي بالمغادرة إلى العاصمة طرابلس، بعد أن طلبت من قائدها الهبوط في مطار تمنهنت (شمال سبها) بمرافقة من طائرات سلاح الجو التابع للقيادة العامة.

 

كلمات مفتاحية