العقيد عادل الحواص: إخلاء سبيل 14 تونسيا كانوا محتجزين في الزاوية

أكد رئيس مكتب العلاقات العامة في مديرية أمن الزاوية العقيد عادل الحواص في اتصال هاتفي مع «بوابة الوسط» إخلاء سبيل الرهائن التوانسة الـ 14 الذين كانوا محتجزين منذ الخميس الماضي في مدينة الزاوية غرب البلاد.

وكانت وسائل إعلام تونسية أعلنت أول أمس الجمعة عن احتجاز 14 عامل تونسي بمدينة الزاوية 45 كلم غرب طرابلس لدى مجموعة مسلحة ليبية عندما كانوا في طريقهم للعمل بمصفاة نفط في مدينة الزاوية علي خلفية إيقاف السلطات التونسية لـ«شخص ليبي» بتونس.

اقرأ أيضًا: «أمن الزاوية» تعلن تفاصيل خطف العمال التونسيين

وفي وقت سابق اليوم، أعلنت مديرية أمن الزاوية تفاصيل الحادث. وقالت المديرية، في بيان إن «سيارة مجهولة الهوية اعترضت حافلة نقل العمالة التونسية أثناء مرورها من طريق الفاسي بالزاوية صباح يوم الخميس الماضي عند الساعة الثامنة واقتادتها لجهة ما لم نتوصل إليها بعد».

وأوضح بيان المديرية أنه «وبعد التحريات وتكليف الدوريات الأمنية وعناصر من البحث الجنائي التابعين للمديرية تم العثور على الحافلة واستجواب السائق». وشددت على أنها «تتابع القضية منذ وقوعها باهتمام، ولم ولن تدخر جهدًا حتى تصل إلى المخطوفين وفك أسرهم في أقرب وقت ممكن وبأقل خسائر»، وأكدت أنها «ستتخذ إجراءاتها اللازمة حيال الخارجين عن القانون ومحاسبة المعتدين».

اقرأ أيضًا: «الوطنية لحقوق الإنسان» تطالب بالتحقيق وتحديد المسؤول عن خطف 14 تونسيا

وطالبت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان وزارتي الداخلية والخارجية بحكومة الوفاق الوطني، بتحمل مسؤولياتها القانونية في ضمان حماية وسلامة الأجانب المقيمين والعاملين على الأراضي الليبية ودعتهما إلى التدخل السريع لإطلاق سراح 14 عاملا تونسيا محتجزين بمدينة الزاوية.

المزيد من بوابة الوسط