بوتفليقة في رسالة للسراج: الفرصة سانحة لمراجعة منظومة الاتحاد المغاربي

جدد الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة، في برقية تهنئة إلى رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز مصطفى السراج، حرص بلاده على النهوض بمؤسسات الاتحاد المغاربي وتنشيط هياكله.

وقال بوتفليقة السبت، لمناسبة الذكرى الـ30 لتأسيس اتحاد المغرب العربي مخاطبًا السراج، «إن الاحتفال بهذه الذكرى الغالية فرصة سانحة نستحضر فيها ما يجمع الشعوب المغاربية من أواصر الأخوة والتضامن وحسن الجوار».

ودعا الرئيس الجزائري السراج «إلى استغلال الفرصة لمراجعة منظومة العمل القائمة وتطويرها، حتى يصبح الاتحاد المغاربي تجمعًا وازنًا في محيطيه الإقليمي والدولي».

وأكد بوتفليقة «تمسكه الثابت باتحاد المغرب العربي باعتباره خيارًا استراتيجيًّا ومطلبا شعبيًّا»، معلنًا حرصه «على النهوض بمؤسساته وتنشيط هياكله، بما يمكِّن دولنا من الذود عن مصالحها المشتركة وكسب الرهانات المتزايدة».

وكانت الأمانة العامة لاتحاد المغرب العربي، أبلغت في نوفمبر الماضي حكومة الوفاق الوطني طلبًا من الحكومة الجزائرية تستعجل فيه عقد اجتماع طارئ لوزراء خارجية الاتحاد المغاربي.

لكن من وقتها لم يتم الاتفاق على تاريخ دقيق لعقد الاجتماع بعدما كان الرهان على ذكرى تأسيس الاتحاد المغاربي الذي يضم كلاً من الجزائر وليبيا وتونس والمغرب وموريتانيا.

ولم تعقد أية قمة على مستوى رؤساء الدول الخمس منذ 1994 بسبب خلافات بين الجزائر والرباط، أدت إلى تجميد عمل المنظمة الإقليمية.

المزيد من بوابة الوسط