رئيس وزراء بلغاريا للسراج: قضية الناقلة «بدر» في طريقها للحل

السراج وبويكو بوريسوف خلال لقائهما على هامش مؤتمر ميونخ للأمن في ألمانيا. (المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي)

أكد رئيس وزراء بلغاريا بويكو بوريسوف أن قضية الناقلة الليبية «بدر»: «في طريقها إلى الحل بعد أن إكتملت مستندات ووثائق القضية وبذلك تكتمل مطالب المحكمة للإفراج عن الناقلة» وفق ما نشره المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني عبر صفحته على «فيسبوك».

جاء ذلك خلال اجتماع رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج اليوم الجمعة مع رئيس وزراء بلغاريا على هامش مؤتمر ميونخ للأمن، بحضور المفوض بوزارة الخارجية والتعاون الدولي في حكومة الوفاق الوطني محمد الطاهر سيالة.

وأوضح المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي أن «الاجتماع تناول العلاقات الثنائية وإمكانية تفعيل اتفاقيات التعاون بين البلدين الصديقين ومساهمة الشركات البلغارية في مشاريع البنية التحتية وإعادة الإعمار في ليبيا».

وأضاف أن الاجتماع «تطرق للحديث حول قضية الناقلة الليبية بدر، حيث أكد السراج على ضرورة العمل على الإفراج عن الناقلة في أسرع وقت، وأن يجتاز البلدان هذه العقبة، مؤكدًا حرصه وحكومة الوفاق الوطني على عودة الزخم إلى العلاقات بين البلدين الصديقين التي تمتد إلى عقود من الزمن».

من جانبه أكد رئيس الوزراء البلغاري تطلع حكومته لتطوير التعاون الثنائي وعودة الشركات البلغارية للعمل في ليبيا، مشيرًا إلى أن عشرات الآلاف من المهنيين والعمال والكوادر الفنية البلغارية كانت تعمل في ليبيا.

وأشار المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي إلى أن السراج وبوريسوف «اتفقا على أن تتواصل وزارتا الخارجية في البلدين للانتهاء تمامًا من هذه القضية». مضيفًا أن رئيس الوزراء البلغاري وجه الدعوة لرئيس المجلس الرئاسي لزيارة بلغاريا في وقت قريب يتزامن مع تسليم الناقلة إلى ليبيا.

المزيد من بوابة الوسط