فرونتكس: 73% انخفاضًا في أعداد المهاجرين الواصلين إيطاليا عبر البحر المتوسط

وليد وضعته أمه بعد إنقاذها مع نحو 300 مهاجر آخر في عملية نفذتها منظمة بروأكتيفا أوبن آرمز قبالة ليبيا

قالت وكالة حماية الحدود الأوروبية (فرونتكس) إن هناك 150 مهاجرًا غير نظامي وصلوا إلى إيطاليا في يناير الماضي عبر طريق وسط البحر المتوسط، بانخفاض بنسبة 73٪ مقارنة بشهر ديسمبر السابق له وبنسبة 96٪ مقارنة بالشهر ذاته العام 2018.

وأضاف تقرير «فرونتكس» الشهري أن «المهاجرين الذين وصلوا في يناير الى إيطاليا كان بشكل رئيس من تونس وبنغلادش»، مشيرًا إلى أن «الوافدين من المهاجرين السريين إلى أوروبا في الشهر الأول من عام 2019 بلغ عددهم 6760 مهاجرًا، أي أقل بمقدار الثلث مقارنة بديسمبر، وبمقدار الخُمس ما قبل عام مضى».

وأشار إلى أن «الانخفاض يرجع بشكل رئيس إلى تقلص تدفقات الهجرة على طريق وسط البحر المتوسط».

وذكر التقرير أن «الضغط الأكبر تم تسجيله على طريق الهجرة غرب البحر المتوسط، حيث توجه أكثر من نصف المهاجرين السريين الوافدين على هذه الطريق إلى إسبانيا مباشرة»، مشيرًا إلى أنه في يناير، وصل 3780 مهاجرًا، معظمهم من غينيا والمغرب، بانخفاض نسبته 18٪ مقارنة بشهر ديسمبر السابق له.

ولفت تقرير (فرونتكس) إلى أن «هذا الرقم هو أكثر من ضعفي الرقم المسجل في يناير 2018»، فقد «كان هناك في شرق البحر المتوسط 2540 وافدًا، بانخفاض قدره 44٪ عن ديسمبر وزيادة بنسبة 10٪ مقارنة بشهر يناير 2018».

وذكر التقرير أن «المهاجرين غير النظاميين الذين يصلون عن طريق البحر، معظمهم من الأفغان، بينما يصل الأتراك عن طريق البر (..) على طريق غرب البلقان، تم تسجيل وصول 300 مهاجر سري، معظمهم من الأفغان».

واختتم بالقول إن «هذا الرقم هو النصف مقارنة بالذين وصلوا في ديسمبر وأقل بنسبة 42٪ من يناير 2018».