باشاغا يبحث مع مسؤولين بالخارجية الأميركية قضيتي الألغام والنازحين في ليبيا

بحث وزير الداخلية في حكومة الوفاق الوطني، فتحي باشاغا، مع مسؤولين في الخارجية الأميركية مسألة الألغام في ليبيا وكيفية التعامل معها من خلال البرامج التدريبية لعناصر الأجهزة الأمنية الليبية.

جاء ذلك خلال لقاء باشاغا رفقة مستشار رئيس المجلس الرئاسي لدى الأمن القومي وعضو من إدارة التعاون بوزارة الخارجية الثلاثاء، بمقر وزارة الخارجية الأميركية بالعاصمة واشنطن، كلاً من مساعد الوزير المكلف بوزارة الخارجية الأميركية بوله شيك والوزير المساعد للوزارات عن مكاتب مكافحة الإرهاب ومكافحة المخدرات الدولية وإنفاذ القانون والشؤون السياسية والعسكرية، بحضور سفير أميركا لدى ليبيا، والسفير الليبي لدي الولايات المتحدة دكتورة وفاء أبوقعيقيص.

كما ناقش الاجتماع العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك في هذا الجانب والتي تمثلت في سبل مكافحة الإرهاب وأمن الحدود والمنافذ وبرامج التدريب المختلفة التي تقدمها حكومة الولايات المتحدة لليبيا.

وعلى هامش اللقاء، اجتمع وزير داخلية الوفاق، بمقر وزارة الخارجية الأميركية مسؤولي الوزارة المعنيين بمسائل الهجرة غير الشرعية وحقوق الإنسان والاتجار بالبشر، إضافة إلى مناقشة مسألة النازحين داخل ليبيا والمهجرين خارجها.