القبض على قيادي بـ«مجلس شورى المجاهدين» في درنة

حافظ مفتاح الضبع القيادي بـ«مجلس شورى المجاهدين» 12 فبراير 2019. (الإنترنت)

أكد مصدر محلي اليوم الثلاثاء القبض على القيادي بـ«مجلس شورى المجاهدين حافظ مفتاح الضبع» في المدينة القديمة بدرنة.

وقال المصدر لـ«بوابة الوسط» الثلاثاء إن «حافظ مفتاح الضبع المكنى بأبي أيوب أحد القيادات الإرهابية المطلوبة وهو الناطق الرسمي باسم مجلس شورى مجاهدي درنة قبل أن يكلف الإرهابي محمد المنصوري خلفًا له».

ولفت المصدر إلى أن الضبع كان «يقضي حكمًا بالسجن في تونس لمدة 20 سنة، بعد تورطه في عملية إرهابية جرت في منطقة الروحية »، مشيراً إلى أن السلطات التونسية أفرجت عن الضبع في يوليو 2014 في صفقة تبادل بعد خطف دبلوماسيين تونسيين في طرابلس.

وفي السياق ذاته أكد مسؤول مكتب الإعلام باللواء «73 مشاة» التابع للقيادة العامة للجيش المنذر الخرطوش «قتل عدد من الإرهابيين كانوا متحصنين في آخر معقل لهم في المدينة القديمة وسط درنة»، بالإضافة إلى «القبض على عدد آخر تم تسليمهم إلى غرفة العمليات».

وأشار المنذر الخرطوش، إلى أن «عمليات التمشيط في المدينه القديمة وسط درنه لا تزال مستمرة».