الناظوري: سندخل حقل الشرارة دون قتال.. والفريق كنه غير قادر على قيادة أية قوة

رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الليبية الفريق عبدالرازق الناظوري. (الإنترنت)

قال رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الليبية الفريق عبدالرازق الناظوري إن «الجيش الليبي سيدخل حقل الشرارة دون قتال ونحن لا نريد أن ندخل في مواجهات مع ليبيين».

اقرأ أيضًا: محللة: السراج يُحاول كبح جماح الجيش بتعيين الفريق «كنة»

وأكد الفريق الناظوري، في تصريحات إلى «رويترز»، أنه «لا مخاوف من نشوب مواجهات على حقل الشرارة وسندخله سلميًا، مشيرًا إلى أننا «نسعى إلى تسليم حقل الشرارة إلى المؤسسة الوطنية للنفط».

وتابع رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الليبية: «في وقت سابق طردنا المجموعات المسلحة التي كانت تسيطر على الموانئ والحقول النفطية وقمنا بتسليمها إلى المؤسسة الوطنية للنفط».

وحول قرار رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج تعيين الفريق ركن علي سليمان محمد كنة آمرًا لمنطقة سبها العسكرية، قال الناظوري إن «علي كنة لا يمثل لنا أي تهديد لأنه غير قادر على قيادة أية قوة، ونعتقد أنه رجل عسكري ولن يصطدم معنا».

وأكد الناظوري أن «الجيش لن يتحرك ناحية أي حقل نفطي آخر إلا في حال وجود تهديدات أمنية قد تضر بهذه المرافق»، مشيرًا إلى أن «حماية النفط والحقول والموانئ هو سبب دخولنا وليس لاحتلالها (..) نحن لسنا مرتزقة أو سارقين».

وتابع: «نحن لا نقاتل قبائل التبو الليبيين (..) نحن نقاتل المعارضة التشادية ولن نسمح لهم بالبقاء في ليبيا»، مؤكدًا أن «الجيش لديه ضباط من التبو متواجدون في الصفوف الأولى وهم ليبيون نحترمهم ونقدرهم».