تفاصيل البيان الختامي للاتحاد الأفريقي حول ليبيا

قمة الاتحاد الأفريقي في أديس أبابا. (الإنترنت)

دعا الاتحاد الأفريقي، الإثنين، إلى تنظيم مؤتمر حول ليبيا مطلع يوليو لمحاولة إيجاد حل للنزاع الليبي، مطالبًا بضرورة إجراء انتخابات في أكتوبر.

وجاء في بيان أصدره الاتحاد الأفريقي في ختام قمة عُقدت يومي الأحد والإثنين في العاصمة الإثيوبية أن الجمعية العامة كلّفت رئيس المفوضية الأفريقية، موسى فكي، ببذل جهود «من أجل الدعوة لمؤتمر دولي في أديس أبابا في يوليو 2019، حول المصالحة في ليبيا بإشراف الاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة».

وطلبت الجمعية العامة من المفوضية اتّخاذ «كافة الإجراءات اللازمة» مع الأمم المتحدة والحكومة الليبية «من أجل إجراء انتخابات رئاسية وتشريعية في أكتوبر 2019».

قمة الاتحاد الأفريقي تدعو إلى مؤتمر دولي حول ليبيا

وشدد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، الذي يتولى الرئاسة الدورية للاتحاد، على أهمية إيجاد «حلول أفريقية للمشاكل الأفريقية»، ومن بينها الأزمة الليبية.

وأشار دبلوماسي أفريقي لوكالة «فرانس برس» إلى أن قادة الدول الأفريقية يرفضون بشدة ما يعتبرونه «تدخلات خارجية» خلال المؤتمرات الأخيرة التي جمعت القوى الفاعلة في الملف الليبي.

وأدت التوترات بين الأطراف الليبية وانقسامات مختلف الدول المعنيّة بالشأن الليبي إلى القضاء على جهود السلام، فبعد مؤتمر باريس الذي عقد في مايو، وجّهت روما انتقادات لفرنسا متّهمة إياها بأنها تريد التفرّد بالملف الليبي.

وفي نوفمبر انسحبت تركيا من محادثات الأزمة الليبية في باليرمو بعد أن قالت إنه «تم استبعادها» من اجتماع عُقد على هامش المؤتمر بين قائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر ورئيس حكومة الوفاق الوطني فائز السرّاج وشخصيات أخرى.