بلدية طبرق تستعين برجال الأعمال والغرفة التجارية لحلحلة المختنقات

اجتماع رئيس المجلس التسييري لبلدية طبرق مع رجال الأعمال والغرفة التجارية. (بوابة الوسط)

قدم المجلس التسييري لبلدية طبرق مقترحا تضمن المختنقات التي تواجه عددا من القطاعات العامة بالمدينة ومشاريع أخرى تتطلب دعما ماليا إلى عدد من رجال الأعمال والغرفة التجارية في إطار جهود البلدية لتوفير الدعم اللازم لقطاعات المرافق والخدمات العامة.

وعقد رئيس المجلس التسييري لبلدية طبرق فرج بوالخطابية صباح اليوم الأربعاء اجتماعا مع رجال الأعمال وغرفة التجارة والصناعة والزراعة بالمدينة بمقر المركز الثقافي لبحث سبل دعم عجلة البناء والتنمية في البلدية والمناطق المجاورة لها.

وقال بوالخطابية في كلمة ألقاها خلال الاجتماع إنه يعول على دور رجال الأعمال والغرفة التجارية «في بناء المدينة وازدهارها وتنميتها ودعم كافة المشاريع وتقديم مقترحات تسهم في خلق فرص عمل للشباب وخلق بدائل للموارد المالية بدل الاعتماد المباشر على الحكومات الموجودة في ليبيا والاستفادة من الإيرادات الواردة من المؤسسات والقطاعات العاملة في نطاق بلدية طبرق».

وقال مدير إدارة الإعلام المحلي والعلاقات العامة ببلدية طبرق صلاح فؤاد لـ«بوابة الوسط» إن المجلس التسييري للبلدية هو من «طلب اجتماعا مع مجلس غرفة التجارة والصناعة ورجال الأعمال بالمدينة من أجل دعم المجلس لحل بعض المختنقات وسماع أفكارهم من أجل إقامة مشاريع ذات جدوى مهمة للمدينة وتخدم أهلها».

وأضاف فؤاد أن الاجتماع خلص إلى «تقديم مقترح من المجلس التسييري للمشاريع المهمة والمختنقات والأفكار المراد دعمها ماليا وسيعمل مجلس رجال الأعمال والغرفة التجارية لدراستها ودعمها حسب المتاح».

حضر الاجتماع أعضاء المجلس التسييري لبلدية طبرق ميمون عبدالرسول ومنصور فرج وهاشم فرج وعدد من رجال الأعمال ومنتسبي الغرفة التجارية بطبرق.

المزيد من بوابة الوسط